الرئيسية / عن الموقع

عن الموقع

لايخفى على أحد أن التداول فى العملات والسلع والمؤشرات والسندات أصبح حديث الساعه وأنتشر إنتشار النار فى الهشيم ذلك بسبب كثره الشركات العامله فى هذا المجال وفى إحصائيه سريعه لاأعلم مصدرها بالضبط, ظهر أنه توجد حوالى 1350 شركه تعمل فى مجال الفوركس وحوالى 750 شركه تعمل قى مجال الخيارات الثنائيه فى منطقتنا العربيه فقط. نلاحظ أن جميع تلك الشركات تضغط على رواد الإنترنت بعده طرق وتقوم بالإتصال بالعميل المحتمل والذى يدهش فى البدايه حيث أنه دائما مايسمع المقدمه المشهوره/ السيد فلان, انا فاان من شركه …. وانت قد سجلت بياناتك من قبل فى الشركه وبناءا عليه قمنا بالإتصال بك لإرشادك عن كيفيه الإشتراك لدينا.

هذا تقريبا ملخص لمايحدث, وعندما تجيب بأنه لم يسبق لك ترك بياناتك بهذه الشركه أو بأى شركه أخرى, تكون الإجابه اذا أعطنا من وقتك دقائق لنشرح لك ماهو التداول وكيف تجنى من وراؤه المال الوفير, ثم تبدأ فى سماع قصص خياليه ملخصها انك من الوارد جدا أن تترك عملك لتصبح متداولا فى هذا السوق الذى كله أرباح وهكذا من معسول الكلام الذى يحب كل فرد منا أن يسمعه فضلا على أن يناله. وللأسف الشديد كثير منا وأنا منهم قد إنجذب لهذه الوعود الزائفه وإشترك فى هذا السوق وخسر الكثير من أمواله.

أنا هنا لاأقول أن هذا السوق زائف أو وهمى بل على العكس تماما فالتداول يمكن أن يكون مربحا للغايه ويدر أموالا حقيقيه وأيضا قد يكون مدمرا لما قد إستثمرته فى هذا السوق, وللأسف الشديد أننا نقوم بعمل أشياء فى حياتنا دونما الدراسه الكافيه مما ينتج عنه فشلنا فى عملنا هذا وهذا ينطبق على التداول حيث نقوم بسرعه بإيداع الأموال بعد أرسال الأوراق الثبوتيه للشركه وبعدها حتى نشعر أننا تجار وأننا  نشترى ونبيع فى السلع والعملات نقوم بقتح الصفقات دونما خبره ودون متابعه لحاله الأسواق وربطها بالأخبار ومايستجد على الساحه. والنتيجه معلومه مسبقا, وسعيد الحظ الذى قد يربح لسبب أو لأخر فإنه يقوم بمضاعفه عملياته ويسخر من هذه المقالات التى تدعوه للتروى وإتباع الأصول المرعيه عند التداول والنتيجه أيضا حتميه ومعروفه مسبقا ويقف خلف كل هذه الأشياء الوعود الزائفه التى تطلقها بعض الشركات والتى ليست لها مصداقيه وكل همها فقط الحصول على أموالك أنت فقط عزيزى القارىء, من أجل كل هذا فكرنا فى إشهار هذا الموقع والذى نأمل منه أن تكون بوابتك الحقيقيه ذات المصداقيه لتداول أمن بإذن الله تعالى.

تكمن فكره الموقع فى أن يشرح المتداولين الصعوبات التى واجهتهم أو تواجههم حاليا مع شركات التداول, على أن يقدم المتداول  كل مشاكله مصحوبا بالبراهين الداله على صدق كلامه مثل أسم المستخدم بالشركه وطبعا لايذكر أبدا الرقم السرى وإنما يذكر فقط بياناته ويذكر صراحه اسم الشركه المقصوده حتى ننبه كافه المتداولين الاخرين. ومن جانبنا سننشر تلك الشكوى بدون إقتطاع أى أجزاء منها الا إذا وجدنا مايخالف العرف والأخلاق كالسب مثلا أو ماشابه, أيضا سنقوم بمراسله الشركه المذكوره فى الشكوى وتطلب منها تفسيرا لماحدث والأسباب التى دفعت العميل لتقديم تلك الشكوى والعمل معها على سبل معالجه تلك الشكوى بشكل يرضى العميل أولا ثم الشركه. وفى حال عدم رد الشركه على الشكوى فى الوقت المحدد فأننا سنقوم بإعلان أن هذه الشركه سيئه السمعه ليست ذات مصداقيه ونحذر الجميع منها. والموقع يتعهد بأن يعمل لصالح الجميع على حد سواء بما يعنى أننا لن نتحيز لطرف على حساب طرف أخر حيث نفترض حسن النيه والصدق فى الجميع.